طريقة تحضير الطحينة و فوائدها

الطحينيّة تعتبر الطحينيّة أحد الإضافات المشهورة وواسعة الانشار بين الناس، والتي يتمّ إضافتها للمأكولات المختلفة لإضفاء النكهة المميّزة عليها، كالحمص والسلطات والمتبلات، كما ويتم إضافتها إلى الدبس فتمنح متناوله طاقةً كبيرةً ودفئاً وصحة، أما في مجال الطبخ فتستخدم كمكوّنٍ رئيسي في أكلة الكفتة بالطحينيّة وغيرها من الأمثلة الأخرى،

ويتم إعداد الطحينيّة من خلال غسل بذور السمسم وتحميصها بشكلٍ جيدٍ، ثمّ عصرها بآلاتٍ حتّى يخرج منها سائلٌ أبيض اللون، وتكمن قيمتها الغذائية في كونها تمدّ الجسم بالطاقة، والبروتينات، والدهون المشبعة والأحادية المختلفة، بالإضافة إلى السعرات الحرارية، وتحتوي الطحينيّة أيضاً على معادن البوتاسيوم والفسفور والحديد وغيرها، هذا إلى جانب احتوائها على فيتاميني ب1 وب2 وغيرهما، وفي هذا النص سنتعرف إلى فوائد الطحينيّة بشيءٍ من التوضيح.

 

فوائد الطحينيّة تتعدّد الفوائد التي يحصل عليها جسم الإنسان جراء تناوله الطحينيّة، ونذكر من فوائدها ما يأتي: تقوية العظام والتقليل من حالات الإصابة بالهشاشة لغناها بالكالسيوم. تسهيل الهضم وإضفاء شعور الشبع بسبب احتوائها على الألياف. التخفيف من الوزن الزائد والدهون المتراكمة في الجسم. بناء العضلات وتقويتها لاحتوائها على البروتينات المختلفة. علاج التهابات الحلق عن طريق الغرغرة بها ثم ابتلاعها. مفيدةٌ للبشرة فتعالج تجاعيدها وحبوبها وشوائبها. علاج آلام تشققات الشفاه. تقي الجسم من حالات الإصابة بفقر الدم بسبب غناها بالحديد. تخليص الجسم من السموم لأنها مفيدةٌ لصحة الكبد. علاج التهابات اللثة.

علاج الدمامل. إعداد الطحينيّة منزلياً يمكن أن تقوم ربة البيت بإعداد الطحينيّة في منزلها رغم توافرها بكثافةٍ في الأسواق، إلّا أنّ المكوّنات الطبيعيّة وطريقة الإعداد في المنزل تكون صحيّةً أكثر، وفي متناول اليد وقليلة التكاليف وخاليةً من أي موادَ حافظةٍ أو اصطناعيّة، وسيتم توضيح المقادير والمكوّنات فيما يلي من سطور.

المكوّنات يتطلّب لعمل الطحينيّة في المنزل إحضار ما يلي من مقادير: نصف كوب من الدقيق الأبيض. كوب من السمسم غير المحمّص. نصف كوب من الزيت النباتي. طريقة التحضير يمكن إعداد الطحينيّة من خلال اتباع ما يأتي: وضع الكمية المحضّرة من السمسم غير المحمّص في مقلاةٍ، ثم وضعها على نارٍ هادئةٍ لعشر دقائق.

وضع السمسم بعد أن يبرد في الخلاط الكهربائي وطحنه. سكب الطحين، ويكون نصف كمية السمسم بالخلاط الكهربائي وطحنهما معاً حتى يمتزجا. وضع الناتج في وعاءٍ، ثمّ سكب الزيت النباتي فوقهما، حتىّ يتشكّل خليطٌ كثيف القوام. وضع الخليط النهائي في إناءٍ نظيفٍ وجافٍ ومحكم الإغلاق، ووضعه في الثلاجة لاستخدامه عند الحاجة.

فائدة الطحينية للبشرة تبييض، وتفتيح لون البشرة. تنقي الوجه من الشوائب، وتوحّد لونه. تستخدم من أجل نفخ خدود الوجه. تخلّص البشرة من مشكلة الدمامل، وتزيل آثارها بشكلٍ نهائيّ. ترطب الوجه، وتزيد نضارته.

وصفات الطحينية للبشرة وصفة تفتيح البشرة: امزجي مقدار ملعقتين من الطحينية، مع ملعقتين من مطحون الكركم، وأضيفي إليهما الحليب الجاف حسب الحاجة، بحيث يتشكل لديك عجينةً متماسكةً. ضعي العجينة على وجهك مدّة ثلث ساعة. اغسلي وجهك بالماء البارد. وصفة تنقية البشرة: ضعي كميةً قليلةً من الطحينية على قطنة. امسحي وجهك بها مع الحرص على عدم الاقتراب من منطقة العينين. اتركيها على وجهك مدّة ربع ساعة. اغسليه بالماء الفاتر.

وصفة نفخ الخدود: أحضري القليل من عشبة المرّة، وانقعيها في كميّةٍ قليلةٍ من الماء. أضيفي للمنقوع كميةً من الطحينية مع مراعاة أن تكون نسبة الطحينية أكبر من نسبة منقوع المرّة. امزجي المكونات معاً، ثم ضعيها على الوجه خمس عشرة دقيقة. اغسلي وجهك بالماء الفاتر. داومي على هذه الخلطة بتطبيقها يومياً للحصول على النتيجة المطلوبة.

 

وصفة التخلص من الدمامل: ضعي كميةً قليلةً من الطحينية على قطنةٍ نظيفةٍ. دلّكي المنطقة الجلدية المصابة بالدمامل. كرري هذه العملية بشكلٍ يوميّ للتخلص من المشكلة، أمّا إذا كان عدد الدمامل لديك كبيراً؛ فننصحك بتغطيتها بالطحينية بشكلٍ كاملٍ للتخلص منها.

فوائد الطحينية العامة للجسم تقي من خطر الإصابة بالسرطان؛ لاحتوائها على مركباتٍ مرتبطةٍ بالاستروجين مثل: مركب الليغنان، والسيسامين . تعالج آلام المفاصل، والالتهابات الناتجة عنها. تقلل معدل الكولسترول الضار في الدم، وبالتالي تقي القلب من الجلطات. تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الماغنسيوم الذي يقوّي العظام، ويقي من الإصابة بمرض هشاشة العظام، لذا فمن الأفضل تضمينه في وجباتنا الغذائيّة، ونخصّ بالذكر النساء كونهن الفئة الأكثر تعرّضاً لمرض هشاشة العظام خاصّة بعد سن اليأس.

تزيد من الهيموجلوبين في الدم، حيث ترتفع نسبة الحديد في الطحينية، ممّا يجعلها من الأغذية الهامة التي تقي من الإصابة بمرض الأنيميا أو فقر الدم، فتنصح الأمهات الحوامل بتناولها خلال فترة الحمل لتزويدها بالحديد الكافي لها، ولجنينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *